فوائد الفيتامينات

للصحة و النشاط

كنت أعمل بدولة الإمارات منذ فترة في الإدارة العامة بإحدى شركات المشروعات الكبرى و كنت أبحث عن برنامج دراسي يوفر لي ما أحتاج لمعرفته من معلومات محدثة و متطورة حول الإدارة العامة و كنت قد اكتسبت فيها خبرة كبيرة و الحمد لله و كنت أسأل كل من كنت أعرفهم عن هذا البرنامج الدراسي و قد فوجئت بأن أغلب المؤسسات التي تقدم خدمات التعليم لعاملين و من يرغب بمتابعة التعليم من الكبار يجب عليهم التوجه المباشر لمحاضرات و ورشات العمل بعد الانتهاء من ساعات عملهم الرسمية و بعد ذلك فتلك المؤسسات لا تتقاضى أجور رمزية بل تتقاضى أجور كبيرة الفعل مقابل ذلك و تحتاج الدراسة معها لعدد من المتطلبات بالفعل كالدراسة التقليدية حيث معظمها جهات أجنبية

و لذلك و بالصدفة و أثناء بحثي عن دراسة بديلة و لكن من خلال الانترنت وجدت موقع الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي التعليمي الالكتروني و أصفه بأنه تعليمي لأنه يحتوي بالفعل على كم كبير من المعارف الهائلة و في مختلف التخصصات المهنية و التي يحتاجها كل من يعمل في أي مجال من مجالات العمل على مستوى الوطن العربي و من تلك المعلومات ما هو مجاني و هو متضمن في الموسوعات أو من خلال البرامج الدراسية المدفوعة للأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي و عندما طالعت صفحة عناوين الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي وجدت أن تلك العناوين كلها في المملكة المتحدة و لم أجد عنوان واحد لها في دولة عربية و استغربت لذلك و أصابتني الحبرة فكيف أسجل إذن إذا وجدت البرنامج الدراسي المناسب لي و لم يكن أمامي سوى التواصل المباشر معهم من خلال منظومة التواصل المباشر ( أون لاين )  و أخبرتني موظفة العلاقات العامة لديهم بأن هذا حقيقي و لا توجد أية فروع الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي في الوطن العربي حيث تدير الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي كامل أعمالها من خلال مكاتبها الموزعة على عدد من المدن البريطانية، وليس لديها أي وسطاء أو مكاتب تمثيل في أي دولة عربية لبرامج التعليم عن بعد و التعليم المفتوح التي تقدمها لطلابها من أبناء العالم العربي وذلك حفاظاٌ على النوعية الرفيعة من الخدمات التي تقدمها والشفافية المنقطعة النظير في تقديم المعلومة الدقيقة والتي لا لبس فيها والتي قد يكون من الصعب تلبيتها حسب الواقع الراهن في المنطقة العربية فيما يتعلق بمعايير خدمات التعليم و هو ما ادى لشيئين أولهما سهولة إجراءات التسجيل و سهولة التواصل كذلك و عدم حاجة الطالب المقيم في الخارج للسفر لأي مكان لإتمام إجراءات التسجيل و عدم حاجته كذلك للتفرغ من العمل أو طلب أية إجازات لمتابعة الإجراءات أو للدراسة حيث متاح للطلاب الدراسة أون لاين و شكرا الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي على تلك الخدمات المتميزة.

 

باسل هلال

التعليقات  

+2 #8 عبد الحق شلار
ممتاز فعلا وشئ ممتع
اقتباس
+3 #7 شيماء الجابري
عندما اطلعت على موقع الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي وقرأته جيدا تواصلت معهم من خلال خدمة التواصل المباشر اون لاين وتوجهت بعدها للتسجيل في برنامج الماجستير التخصصي في التغذية و اللياقة من بريطانيا وقمت بالتسجيل من خلال استمارة الكترونية وأتممت إجراءات التسجيل أيضا عن بعد فالأكاديمية ليس لها فروع في الدول العربية وهى فقط تدير أعمالها من مكاتبها في بريطانيا حفاظا منها على جودة البرامج التي تقدمها والقيمة العلمية لها خاصة بعد انتشار الغش والتزوير لبعض الشهادات في الوطن العربي كما أن الدراسة تكون عن بعد ولا تتعارض مع وقت العمل و قد حصلت على بطاقة اليونسكو وإعفاء من رسوم الإرسال بالبريد السريع لها ولحزمة التخرج أيضا مع إعفاء من رسوم الدراسة باللغة العربية والمقدرة بقيمة 500 جنية إسترلينى وساعدتني هذه التجربة على الحصول على الفائدة التي ارجوها وتوفير الوقت والجهد والمال أيضا وهذا ساعدني على النجاح والانتهاء من الدراسة .
اقتباس
+3 #6 سعد المزين
اكثر من رائع
اقتباس
+4 #5 خالد هشام
الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي لديها برامج متميزة تناسب جميع المؤهلات العلمية وهذا شجعني على التسجيل في برنامج استشاري تغذية وحميات من بريطانيا لحاجتي لدراسة برنامج متميز وموثق من جهات حكومية بريطانية ومن سفارة بلد الطالب كما أن نظام الدراسة يتم عن بعد ودون حضور محاضرات ثابتة مع تنظيم الوقت بما يناسب وقت العمل وقد قمت بالتسجيل وإتمام الإجراءات كاملة عن بعد خاصة أن الأكاديمية لا تمتلك اى فروع لها في الدول العربية وتدير جميع الاعمال من مكاتبها في المملكة المتحدة حافظا على جودة الخدمات التعليمية التي تقدمها وقيمة برامجها وعدم الغش والتزوير لشهادتها أيضا والدراسة متاحة باللغة العربية وهذا ممتاز لأنني لا امتلك القدرة على الدراسة باللغة الإنجليزية مع الحصول على إعفاء من رسوم الدراسة باللغة العربية بقيمة 500 جنية إسترليني وهذا لا يقلل من القيمة العلمية للشهادة وتعتمد المقررات الدراسية على تقديم الخبرات والمهارات الضرورية التي يحتاج لها الطالب وهذا ساعدني على الإنجاز في الدراسة والانتهاء منها بنجاح .
اقتباس
+4 #4 طاهر عبد الله
قمت بالتسجيل في برنامج الشهادة المتقدمة في التغذية واللياقة والحميات من بريطانيا الذى يتميز بمدة دراسة قصيرة 3 شهور فقط وبشروط قبول لا تحتاج الحصول على اى مؤهل وتكون الدراسة أيضا عن بعد ولا تتقيد بمواعيد ثابتة وتناسب وقت العمل أيضا ويتم استلام المقررات الدراسية من خلال الحرم الإلكتروني ويتاح للطالب التواصل مع ناصح دراسي طول فترة الدراسة كما يتاح أيضا الدراسة باللغة العربية مع الحصول على حسم بقيمة 500 جنية إسترليني من رسوم الدراسة بها و الامتحانات تتم ايضا عن بعد وتتم بنفس لغة الدراسة التي يختارها الطالب وتكون من خلال حيز امتحان التقييم العلمي الشامل كل هذا من بداية التسجيل وحتى الامتحانات واستلام حزمة التخرج خاصة أنه لا يوجد أي فروع للاكاديمية في اى دولة أخري واقتصرت فقط على تواجدها في بريطانيا للحفاظ على القيمة الرفيعة لخدماتها وبرامجها مع حصول الطالب على عضوية البورد البريطاني للمحترفين بعد الانتهاء من دراسته بنجاح.
اقتباس
+3 #3 فراس علوني
اتمني تجربة الدراسة معكم للاستفادة والتميز
اقتباس
+4 #2 وائل صفوت
الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي تستحق كل التقدير والاحترام للمجهود العظيم الذي تقوم بها من أجل تقديم كل ما هو جديد ومطلوب في سوق العمل لمساعدة طلاب الوطن العربي للحصول على المهارات الوظيفية التي يحتاج لها العمل وهذا ليس من فراغ بل عن تجربة حقيقة قمت بها بعد أن سجلت في برنامج استشاري تغذية وحميات من بريطانيا خاصة أنه مناسب لي ولخبرتي العملية خاصة أنه مناسبا تماما لوقت العمل لان الدراسة تكون عن بعد ولا تحتاج للسفر او الإقامة في المملكة المتحدة كما أنها غير مقيد بوقت محدد وثابت لمحاضرات مع إمكانية التواصل مع ناصح دراسي وإمكانية سداد الرسوم بالقسط بفواصل زمنية تصل الى 90 يوم مع حزمة متميزة من الاعتمادات والمصادقات المقبولة في دول عديدة وإعفاء من رسوم الدراسة باللغة العربية ايضا وقد تمت جميع إجراءات التسجيل والدراسة والامتحانات عن بعد لأنه لا يوجد اى فروع للاكاديمية في اى دولة عربية حفاظا منها على القيمة الرفيعة لبرامجها ومنعا لإتباع البعض لطرق الغش والاتجار بالشهادات مما بفقدها سمعتها الطبية وقد وفقت بالنجاح واستفدت كثيرا من هذه التجربة.
اقتباس
+4 #1 محمد شاهر
ساعدتني تجربة الدراسة في برنامج الشهادة المتقدمة في التغذية الصحية من بريطانيا في إضافة خبرات ومهارات جديدة لعملي والبرنامج الذي تطرحه الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي يتميز بمقرر دراسي متخصص وكنت معتقد أن التسجيل سيكون في فرع الأكاديمية في الامارات ولكني علمت أنه لا توجد أي فروع لها في اى دولة عربية فهي فقط تدير أعمالها من بريطانيا وذلك منعانا للغش والتجارة بالشهادات التي تؤثر على سمعتها وقيمة برامجها العلمية الرفيعة هذا بخلاف الحصول على عضوية البورد البريطاني للمحترفين وأيضا بعد الحصول على النجاح في كل المقررات الدراسية متاح طلب الحصول على مصادقات واعتمادات متميزة مع إمكانية الدراسة باللغة العربية وشروط قبول ميسرة ومدة دراسة قصيرة مع إمكانية الدراسة باللغة العربية والحصول على إعفاء من رسوم الدراسة بها بقيمة 500 جنية إسترليني وأيضا إمكانية الاطلاع على الأبحاث المتخصصة في موسوعة الأكاديمية بشكل مجاني .
اقتباس

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد